gmail


gmail

بالإنجليزيةGmail  رسميا جوجل ميل بالإنجليزيةGoogle Mailفي ألمانيا وأستراليا والمملكة المتحدة هو خدمة مجانية للبريد الإلكتروني على الإنترنت وبروتوكول مكتب البريد وبروتوكول الوصول لرسائل الإنترنت تقدمها شركة جوجل.

بدأت الخدمة في 1 أبريل 2004 كإصدار تجريبي عبر نظام الدعوة فقط. وتم بدء النسخة التجريبية العام 2007 في 7 فبراير بسعة 1 جيجابايت.

يتضمن جيميل محرك بحث بالإضافة إلى إمكانية المحادثة مع مستخدمي جوجل توك عبر صفحة البريد؛ ويوفر جيميل حاليا أكثر من 6000 ميغابايت من سعة التخزين المجانية (بزيادة 3.348 ميغابايت في اليوم مع 10 جيجابايت إضافية مقابل 20 دولار في السنة.

قامت جوجل بإتاحة حسابات جيميل دون الحاجة إلى دعوة، لمن يعيشون في أستراليا ونيوزيلندا منذ 9 أغسطس 2006، وفي اليابان منذ 23 أغسطس 2006، وفي مصر منذ 3 ديسمبر 2006.

 

نظرة عامة

أطلقت جوجل هذه الخدمة في أول أبريل/نيسان 2004 كجزء من مهمتها التي تهدف إلى تنظيم المعلومات الموجودة على الإنترنت، حيث أن جي ميل يعتمد على محرك بحث جوجل الذي يمكن المستخدم من البحث عن رسائله أيا كان مكانها، أو التاريخ الذي أرسلت فيه، خاصة أن سعة هذا البريد الإلكتروني تزيد عن 7 جيجابايت، مما يسمح للمستخدم بتخزين كافة رسائله، وأن لا يضطر إلى حذف أي منها وفي السابع من يناير عام 2008 وصلت السعة إلى 6 جيجابايت وأصبح بالإمكان شراء سعات تخزين أكبر مثل 10 جيجابايت باشتراك 20 دولار في السنة وإلى 400 جيجابايت ب700 دولار في السنة.

 

المميزات

يتميز جيميل بعدة ميزات غير موجودة بالخدمات المنافسة، ومنها:

سعة التخزين

حيث أن جوجل تتيح ما يزيد عن 15 جيجابايت، وهذه السعة التخزينية الكبيرة غير متاحة في العديد من خدمات البريد الإلكتروني التي تقدمها شركات أخرى، مع العلم أن هذه السعة تزيد باستمرار يوميا. هذه السعة التخزينية العالية هي من الأسباب الرئيسية التي تجعل المستخدمون يسعون لاستعمال Gmail، لأن هذه السعة الكبيرة تجعل المستخدمين يحتفظون بكل رسائلهم، ولا تضطرهم إلى حذف أي منها.

 

مختبرات جيميل

في 5 يونيو 2008 قدمت ميزة جديدة لمستخدمي جيميل بواجهة المستخدم الإنجليزية، حيث يمكنهم تفعيل خصائص جديدة تجريبية. هذه المزايا يمكن تفعيلها أو تعطيلها، وتشغل كل واحدة على حدة أو مع آخرين، حسب رغبة المستخدم. يجمع فريق مطوري جيميل إحصاءات الاستخدام والتغذية الراجعة عن هذه المزايا الاختبارية، والتي في حال إن وجدت قبولاً بين المستخدمين، سيتم دمجها في الشيفرة المصدرية الرئيسية لجيميل.

واجهة المستخدم

يدعم جيميل المتصفحات الآتية:-

  • إنترنت إكسبلورر 5.5 وما بعده
  • موزيلا فيرفكس 0.8 وما بعده
  • نتسكيب 7.1 وما بعده
  • سفاري 1.2.1 وما بعده

ويجب تمكين جافاسكربت، وملفات تعريف الارتباطات في كل المتصفحات.

 

حفظ الرسائل تلقائيًا

يحفظ جيميل الرسائل التي يقوم المستخدم بكتابتها تلقائيًا، وبهذا فسيكون بإمكان المستخدم أن يسترجع محتويات الرسالة (والملحقات أيضًا) بالكامل عند حدوث أية أخطاء.

دعم اللغات

يتيح جيميل العديد من اللغات (حوالي 40 لغة) التي يمكن بها عرض واجهة المستخدم الخاصة بالبرنامج المبني على وب، ومن هذه اللغات العربية، واللغة الإندونيسية، الإسبانية والروسية، والهندية، والإنجليزية، والألمانية، والفرنسية، واليابانية، والكورية، والتركية، والعبرية وغيرها. مما يساعد على توفير رقعة أكبر من المستخدمين من حول العالم، والذين يتحدثون لغات مختلفة، ويفضلون استخدام برامج تستعمل لغتهم في واجهة المستخدم.

 







مقالات ذات صلة